بحث  Skip Navigation Links
الصفحة الرئيسية
من نحن
الارشيف
سجل الزوار
اتصل بنا
اشتراكات
  تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو     ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر     حكايا وخفايا  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

حزب الله يُرعب اسرائيل.. احتمالات وقوع حرب جديدة

 

 

 

خلال الفترة الماضية، كثرت جهات اسرائيلية عديدة من تهديداتها بشن حرب على حزب الله. وادعت أنها قادرة على مواجهة هذا الحزب، والقضاء عليه في أي حرب قادمة، وأضافت أنها لن تتردد في ضرب البنى التحتية في لبنان، واعادته للقرون الأولى، أي تدميره كاملاً.

هذه التهديدات الاسرائيلية لم تأت عن فراغ، بل جاءت عقب كلمات القاها أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله التي لم يهدد فيها اسرائيل، بل جعلها تعيش في رعب حين قال أنه قد يأتي اليوم الذي يطلب فيه من المجاهدين احتلال منطقة الجليل، وانه لا يستبعد مشاركة مئات الآلاف من المتطوعين في هذه الحرب، أي أن اسرائيل لن تواجه قوات من حزب الله وحدها، بل قوات من دول عديدة، أي حشود شعبية متنوعة، واذا شاركت بالفعل في هذه المعركة، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير جداً لأن كل ما لديها من قوة عسكرية لن تنفع في حال وقوع حرب شوارع، وحرب عصابات داخل اسرائيل!

 

أسباب الرعب الاسرائيلي

تعود أسباب الرعب الاسرائيلي من حزب الله إلى عدة أمور ووقائع ومن أهمها:-

·        أن السيد حسن نصر الله يمتاز بالمصداقية وقول الحقيقة، فهو صادق في تهديداته لاسرائيل.

·        يمتلك حزب الله أسلحة متطورة جداً، حصل عليها من ايران، وتقول مصادر عديدة أنه يمتلك مئات الآلاف من الصواريخ المتطورة. وأضافت هذه المصادر أن هناك مصانع صواريخ يمتلكها حزب الله في لبنان.

·        قد يخبىء حزب مفاجآت في امتلاكه لأسلحة متطورة قد تشل عمل سلاحي البحرية والجو في آن واحد.

·        هناك تخوف من أن حزب الله يقوم بحفر أنفاق تحت الحدود الشمالية، وان مجاهدي حزب الله سيفاجئون الجيش الاسرائيلي من الخلف. واذا استطاع هؤلاء المجاهدون احتلال اراض داخل "اسرائيل"، فان الوضع سيكون صعباً على اسرائيل! وقد يُحدث هذا "بلبلة" كبيرة، ناهيك عن نزوح الملايين من الشمال إلى الجنوب.

·        هناك خشية من معرفة حزب الله لمناطق حساسة في اسرائيل. وان تهديده بضرب خزان الأمونيا في حيفا أدخل اسرائيل في صراع في الاسراع بنقل هذا الخزان الى جنوب اسرائيل.

·        عندما يتوقع السيد نصر الله بمشاركة مئات الآلاف من المجاهدين في المعركة ضد اسرائيل، فهذا يعني أنهم لا يخافون الالغام ولا الاسلاك الشائكة، فانهم قادرون على اجتياز الحدود، وتجاوز كل المعوقات لذلك.

·        هناك تخوّف من أن سورية، وبعد القضاء على "الارهاب" كاملاً، فإنها لن تتردد في فتح جبهة الجولان والطلب إلى مجلس الأمن الدولي تطبيق قراره رقم 242. وسيكون على جبهة الجولان مقاتلون من لبنان ومن كل الدول العربية!

 

 

 

التعاون مع السعودية

من أجل محاولة ضرب حزب الله من الداخل، لا بدّ من التقارب من السعودية، التي هي على عداء مع حزب الله، حتى ان اميركا تقف ضد حزب الله ووصف الرئيس الاميركي دونالد ترامب هذا الحزب بأنه ارهابي، تماماً مثل حماس.

سورية ترغب في ازدياد قوة حزب الله، في حين أن السعودية تأمل القضاء عليه، وقد تُحرّض اسرائيل على شن حرب جديدة بتمويل سعودي. فالسعودية تعتبر حزب الله الذراع العسكري لايران في لبنان ولا بدّ من محاصرته.

وقد حاولت اسرائيل توجيه ضربة للحزب من الداخل اللبناني، من خلال دعم معارضته، والمطالبة بنزع سلاحه. ومن خلال تعاون اسرائيل مع السعودية، فان أعداء الحزب في لبنان، والموالين للسعودية سيساعدون اسرائيل في محاصرة الحزب من الداخل، وطعنه من الداخل، لكن هذا لن ينفع مع الحزب الآن لانه يحظى بشعبية كبيرة، وان تحالفاته قوية داخل لبنان.

كما أن الحزب يستخدم سياسة هادئة عاقلة حكيمة، إذ أنه لا يتطلع إلى حرب، ولكنه يقول أنه مستعد للدفاع عن لبنان.

ولا بدّ من القول أن اضعاف حزب الله يعني اضعاف محور المقاومة، أي اضعاف المحور المعادي للتطبيع مع اسرائيل، وهذا المحور سيقف بالمرصاد لكل الدول العربية التي تحاول التطبيع مع اسرائيل على حساب القضية الفلسطينية.

من هنا يمكن القول أن "حزب الله" هو العامل المشترك الذي يوحّد السعودية مع اسرائيل.. ولكنه في الوقت نفسه العائق القوي أمام محاولة هذين البلدين فرض حلول على القضية العربية الفلسطينية، وعلى القضايا الأخرى.

قد يدعى قائل أن التعاون السعودي الاسرائيلي غير وارد، وما يقال عنه سوى "أوهام" و"فبركات"، ولكن المعطيات الأمنية والاستخبارية، والتقارير العديدة التي تنشر تؤكد على وجود هذا التعاون منذ سنوات عديدة، وقبل بدء مؤامرة "الربيع" على العالم العربي! وان اسرائيل بحاجة ماسة للسعودية في تصفية القضية الفلسطينية وفي ضرب محور المقاومة، وكذلك السعودية بحاجة الى دعم اسرائيل لها في حربها ضد اليمن، وفي تصديها لايران، وفي حصولها على الموقع "القيادي" للعالم العربي، وللعالم "السني" أيضاً!

 

عوامل تشجع على الحرب

هناك عدة عوامل تساعد اسرائيل على شن حرب شاملة ووحشية على حزب الله ومن أهمها:-

·        وجود إدارة اميركية موالية وداعمة ومساندة لاسرائيل في كل الأمور، واعتبارها لمحور المقاومة، محور "الارهاب"، وأي حرب تشن ستلقى دعماً اميركياً كبيراً، ودعماً عربياً من الأنظمة الموالية أو التابعة لاميركا!

·        وجود حكومة يمينية متطرفة في اسرائيل، تريد المغامرة والمقامرة وتدعو الى فرض الرأي الاسرائيلي وبالقوة. وتشعر هذه الحكومة بأن اسرائيل قوية وقادرة على سحق حزب الله وحماس في معركة واحدة!

·        انقسام العالم العربي بين مؤيد للقضية الفلسطينية ومعارض لها، بين داعم لمحور المقاومة ورافض ومعاد لهذا المحور! هذا الانقسام يعني عدم وجود أي موقف عربي مناوىء لاسرائيل سواء في الساحة الدولية أو في الساحة الاقليمية، وهذا يشجع اسرائيل على استخدام القوة حتى تحصل على مزيد من ثقة الدول العربية بها كقوة رادعة وقادرة على فرض الاملاءات التي تريدها!

 

عوامل تعيق وتكبح جماح الحرب

هناك عوامل "تعرقل" و"تكبح" جماح الحماس لشن حرب ضد حزب الله. وهذه العوامل مهمة وخطيرة وتأخذها اسرائيل في الحسبان ومن أهمها:-

·        لدى حزب الله معلومات "استخبارية خطيرة" عن الأماكن الحساسة في اسرائيل، وبالتالي فان وصول الصواريخ اليها هو أمر غير مستبعد.

·        المعلومات الاستخبارية الاسرائيلية عن حزب الله ليست كاملة ودقيقة، إذ أن الحزب يُخفي الكثير من نشاطاته وفعالياته، ولا تريد اسرائيل تكرار أخطاء حرب تموز 2006.

·        هناك أسلحة متطورة لدى حزب الله، وتخشى اسرائيل من مفاجآت في الميدان!

·        مجاهدو حزب الله حصلوا على خبرة قتالية قوية وجيدة جدا من خلال المشاركة مع الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الارهابية الوحشية بقيادة تنظيم داعش والتنظيمات الأخرى. وهذه الخبرة تؤهل هؤلاء المجاهدون على القيام بعمليات مقاومة توعية قد تربك القيادتين العسكرية والسياسية في اسرائيل.

·        لقد كان بوسع اسرائيل في السابق نقل المعركة الى داخل ساحة العدو، ولكن حزب الله قادر اليوم على نقل المعركة الى داخل الساحة الاسرائيلية، وهذا يعني وقوع خسائر كبيرة، قد تؤدي الى خوف ورعب، وهذا الوضع سيؤدي بالتالي الى نزوح سكان شمال اسرائيل الى الجنوب، وقد يؤدي الى هجرة معاكسة!

·        إذا استطاع حزب الله الوصول الى منطقة الجليل بأي طريقة كانت، فان هذا سيخلق "بلبلة" داخل أوساط الجيش الاسرائيلي، والقيادة السياسية، وقد يخلق رعباً لا مثيل له.

·        هناك تخوف من أن حزب الله في الحرب القادمة سيعمل على حشد مقاتلين وبعشرات لا مئات الآلاف للمشاركة في هذه الحرب. وهذا ان تم، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير وخطير جداً، لأن دخول أو تسلل هؤلاء الى داخل اسرائيل سيشل عمل سلاح الجو الذي هو مصدر قوة اسرائيل.

·        الحرب مع حزب الله لن تكون سهلة في "هذه المرة"، وقد تكون مكلفة جدا جدا، وهذه الحرب قد تعرقل جهود اسرائيل لاقامة علاقات مع دول عربية، لان أي حرب اسرائيلية، ستذكر الشعوب العربية بالقضية الفلسطينية، وستكون الأنظمة العربية "الصديقة سراً" لاسرائيل في ورطة ولربما في خطر كبير!

انطلاقاً مما ذكر، فإن عوامل منع وقوع حرب جديدة هي أقوى وأكثر فاعلية من عوامل تشجع هذه الحرب. واضافة الى ذلك فان المؤسسة العسكرية في اسرائيل تريد تفادي وقوع أي حرب لأنها ستكون مدمرة، وستضع اسرائيل على حلبة تتلقى من خلالها "الضربات" حتى من الدول التي تقيم علاقات سرية معها!

وإن وقوع أي حرب ستساهم الى حد كبير في وقوف ايران الى جانب حزب الله، وتعزيز النفوذ الايراني في المنطقة. وهذا النفوذ سيكون على حساب نفوذ دول أخرى!

 

 

 

الحرب النفسية المتبادلة مستمرة

لا شك أن هناك حرباً نفسية قوية متبادلة بين "حزب الله" واسرائيل، إذ أن الثانية تشن هذه الحرب لتحقيق أهداف عديدة من أهمها:-

·        توجيه رسالة أو رسائل لحزب الله أنها مستعدة لأي حرب.

·        طمأنة الشعب الاسرائيلي على أن الجيش الاسرائيلي قادر على مواجهة أي حرب، وان زمام المبادرة هي بيد اسرائيل دائماً.

·        هناك مناورات عسكرية مستمرة لمحاكاة أي حرب محتملة مع حزب الله، مما يعني أن الوضع جيد، ولا داعي للقلق.

·        محاولة إثارة أعداء حزب الله في لبنان ليتحركوا ضد الحزب، ويمنعوا أي حرب قادمة قد تؤدي الى دمار كامل للبنان.

·        التأكيد للعالم من أن حزب الله يشكل خطراً على وجود اسرائيل، اضافة الى أمنها أيضاً، وبالتالي فهو تنظيم  "ارهابي"!

·        الحصول على مزيد من الأسلحة من اميركا من أجل تعزيز قوتها العسكرية، لا بل للحفاظ على تفوقها العَسكري.

في مقابل ذلك، فان حزب الله يشن حرباً نفسية ضد اسرائيل من خلال القول وتسريب معلومات حول استطاعة حزب الله احتلال منطقة الجليل، ومن خلال استطاعته قصف مواقع حساسة في اسرائيل من شماله الى جنوبه، وامكانية مشاركة مئات الآلاف من المجاهدين ضد اسرائيل في الحرب القادمة.

أهم هدف لحزب الله من هذه الحرب هو "منع وقوع حرب على لبنان" من خلال ابلاغ اسرائيل بأنها لن تكون حرب نزهة بل ستكون حرباً مدمرة لاسرائيل، أي أن الهدف الأساسي منع أي اعتداء على لبنان اذ أن حزب الله يشكل قوة ردع لا يستهان بها..

انطلاقاً مما ذكر فان حربا على لبنان لن تقع حاليا الا اذا سيطرت "الحماقة" على القيادة الاسرائيلية، عندها فان ثمن الحرب لن يكون بسيطاً، ولن تكون المعارك مقتصرة على حزب الله، إذ أن محور المقاومة كله  يدخل المعركة أو ينضم اليها، لأن هذا المحور لا يستطيع أن يقبل أن يكون حزب الله وحده في مواجهة اسرائيل، أو لقمة سائغة، بل سيظهر أن هذا المحور متماسك وقوي، وسيلقن كل من يعتدي على أحد أعضائه درساً كبيراً.

مهما كانت حماقة السياسيين في اسرائيل، إلا أن القيادة العسكرية لها تقييماتها، وبالتالي لن تخوض حرباً في الوقت الحاضر.. وخاصة ان اسرائيل تقترب من دول في العالم العربي، ولا تريد عرقلة لذلك!

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
كلمة المحرر / بقلم جاك خزمو
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
مواضيع الغلاف
شؤون اسرائيلية
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، يتعهد باتخاذ خطوات أمنية ودبلوماسية وسياسية واقتصادية ردا على الاستفتاء المزمع لإقليم كردستان العراق على الانفصال عن العراق. § طهران تقول إنها اختبرت بنجاح صاروخا باليستيا جديدا متوسط المدى في تحد لتهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. § ملكة جمال تركيا لعام 2017 تُجرد من لقبها بسبب تغريدة لها شبّهت فيها دماء ضحايا محاولة انقلاب يوليو/ تموز الفاشلة بدماء دورتها الشهرية. § معارضو أردوغان تعرضوا للضرب والدفع خلال خطاب له في فندق بنيويورك § أكثر من 500 ألف شخص يوقعون على عريضة إلكترونية، تطالب بإلغاء قرار هيئة النقل في لندن، عدم تجديد ترخيص شركة أوبر لتأجير السيارات للعمل في المدينة. § وكالة موديز تخفض التصنيف الإئتماني لبريطانيا، بسبب مخاوف من انعكاس الخروج من الاتحاد الأوربي سلبا على النمو الاقتصادي. § تعد صناعة الفضاء نوعا من التجارة المربحة، وكانت لفترة تحت سيطرة دول كالولايات المتحدة وروسيا. لكن شركات خاصة بدات الآن دخول تلك الصناعة والمجال. § بعد أربعة أيام من الزلزال المدمر الذي أودى بحياة مائتين وثلاثة وسبعين شخصا في المكسيك، تستمر أعمال البحث عن ناجين في المباني التي دمرها الزلزال. § توفي مساء الجمعة المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف، داخل مستشفى القصر العينى وذلك بعد تدهور حالته الصحية. § يعود الفضل لابتكار الوجه المبتسم إلى عالم الكومبيوتر سكوت فالمان § أظهرت لقطات صورها مواطن مكسيكي عملية انقاذ اطفال من بين ركام مدرسة ابتدائية في مدينة مكسيكو سيتي. وكان زلزال عنيف ضرب المكسيك بقوة 7.1 على مقياس ريختر وراح ضحيته حتى الآن 273. § شهدت مدينة مومباي في الهند هطول أمطار غزيرة مما أدى إلى غمر بعض المناطق بالمياه وتعطل حركة النقل. § أول رئيسة لدولة ليبيريا لن تترشح لفترة رئاسية جديدة وتعبر عن رضاها عما أنجزته طوال أكثر من عقد من الزمن § الكلية الملكية لطب النساء والتوليد في بريطانيا تدعم تقنين الإجهاض، وذلك بعد دعوة مماثلة من نقابة الأطباء البريطانيين قبل شهور. § أكدت الحكومة أن أوبر لا تستوفي شروط الحصول على الترخيص معتبرة أن الخدمة التي تقدمها تفتقر إلى المسؤولية ومعايير الأمان والسلامة العامة § فريق طبي من جامعة أكسفورد يحذر من أن الانتشار السريع لنوع جديد من مرض الملاريا يطلق عليه "سوبر ملاريا" في جنوب شرق آسيا يقرع جرس إنذار للعالم أجمع. § الممثلة الأمريكية إيما ستون تقول إنها بدأت العلاج من القلق منذ سن السابعة، وإنها أصبحت "أكثر تحكما" في المرض. § فريق تشيلسي اللندني يتوصل لاتفاق مبدئي لبيع مهاجمه دييغو كوستا إلى فريق اتليتيكو مدريد الاسباني على أن تتم الصفقة في فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل. § في الحلقة الجديدة من عالم الكتب مناقشة حول كتاب جديد مترجم عن الألمانية بعنوان "ملف غوغل" ونطرح في النقاش مع الخبيرين على الأعسم ود.أحمد دياب في تأثير غوغل في حياتنا § اتهم اسلام البحيري، الباحث في التراث الاسلامي، مؤسسة الازهر بمحاربة التنوير اكثر من اهتمامها بمواجهة الافكار المتطرفة ، وقال في مقابلة مع برنامج "بلا قيود" "ان محاربة الفكر التنويري او الاجتهادي اولى لديهم من كلمة واحدة لمحاربة داعش" § جولة سينمائية مع زياد دويري، يتحدث خلالها عن كواليس أفلامه بداية من باكورة أعماله فيلم "بيروت الغربية" وصولا الى فيلم "الصدمة" الذي أدى تصويره في تل أبيب الى توقيف دويري في مطار بيروت. § صحيفة الغارديان تكرس مقالا افتتاحيا فيها للاستفتاء المزمع إجراؤه في اقليم كردستان العراق يرى أنه سيقوى مكانة رئيس الإقليم مسعود البرزاني بين شعبه. § تصاعد اهتمام الصحف العربية بالاستفتاء الشعبي في إقليم كردستان للانفصال عن العراق مع اقتراب موعد إجرائه في الخامس والعشرين من الشهر الجاري. § دراسات تشير إلى أن المسميات الوظيفية التي تثير إعجابنا تمنحنا شعوراً أكبر بالسعادة والراحة النفسية، وتعزز إحساسنا بالسيطرة والقدرة على التحكم، وتحمينا كذلك من الشعور بالـ"التجاهل" على الصعيد الاجتماعي. § هناك مجموعة من الأسباب التي تدعو الناس لاشعوريا للإنفاق أكثر أثناء رحلاتهم، لذا يكون من الصعب عليهم التحكم في ذلك، كما تقول ألينا ديزيك. § طالبة في الجامعة الأمريكية في لبنان تتحدث عن تمييز طالها بسبب ارتدائها الحجاب، فهل انتقل التمييز من نطاق الشارع إلى قاعة محاضرات إحدى أرقى الجامعات في بلد يشتهر بتنوعه الثقافي والديني، ومن أستاذ جامعي يحاضر عن التعددية وأهمية قبول الآخر. § يواجه السواد الأعظم من الأسر العربية في بداية الموسم الدراسي الحالي ضائقة مالية تتفاقم عام بعد عام بسبب ارتفاع مهول في أسعار المستلزمات المدرسية وصعود مضطرد في أقساط المدارس الخاصة. فمن المسؤول عن هذا الوضع؟ § محطات عديدة استوقفت المغردين العرب، من بينها وفاة مهدي عاكف المرشد العام السابق للإخوان المسلمين في مصر، ومطالبات بإعفاء وزير التعليم في السعودية من منصبه، ودعوات في المغرب بتمكين طلبة "البكالوريا القديمة" من التسجيل في الجامعات، ومشروع قانون إسقاط الجنسية في مصر. § صدمة في أوساط السوريين عبر وسائل التواصل بعد مقتل المعارضة عروبة بركات وابنتها حلا، مساء الخميس 21 أيلول/سبتمبر، في منزلهما بمدينة إسطنبول التركية، في ظروفٍ غامضة. § في كل أسبوع، نختار مجموعة من صور القراء تدور حول موضوع حددناه مسبقا. وموضوع مجموعتنا هذا الأسبوع هو "أشياء حلوة المذاق". § صور من المكسيك تظهر مشاهد دمار خلفها زلزال بقوة 7.1 بمقياس ريختر ضرب جنوب العاصمة، وهو ما ألحق أضرارا بالغة بالمباني. § نلقي الضوء على النجوم الأكثر أناقة في حفل جوائز إيمي 2017، الذي أقيم في مدينة لوس أنجليس الأمريكية. § نقدم الأعمال الفائزة في مسابقة أفضل مصور فضاء في 2017 تتصدرها صورة لسديم أوبيوشي كلاود كومبليكس التي فازت بالمركز الأول في المسابقة. § في كل أسبوع، نختار مجموعة من صور القراء تدور حول موضوع حددناه مسبقا. وموضوع مجموعتنا هذا الأسبوع هو "الأسواق". § قبل نحو شهر من الآن، دمرت الانهيارات الطينية أجزاء من مدينة فريتاون، عاصمة سيراليون. وأشارت تقديرات إلى مقتل نحو 800 شخص، ونزوح سبعة آلاف على الأقل عن منازلهم. § وزير التربية السعودي، أحمد العيسي، يعتذر عن ظهور شخصية"يودا" في حرب النجوم بجانب الملك السعودي الراحل فيصل بن عبد العزيز في صورة فوتغرافية في كتاب مدرسي. § تعرف على شكل العبودية في بريطانيا في العصر الحديث. § المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين توفي في مستشفى قصر العيني بالقاهرة، حيث كان يقضي فترة حبس على ذمة عدد من القضايا. § آخر استطلاعات الرأي تضع حزب ميركل "الاتحاد المسيحي الديموقراطي" في المقدمة حيث يتوقع أن يفوز بنسبة 35.1 بالمائة من أصوات الناخبين. § وافق مجلس الأمن الدولي على قرار قدمته بريطانيا لإجراء تحقيق في جرائم الحرب التي ارتكبها تنظيم الدولة ضد الشعب الأيزيدي. فمن هم الأيزيديون؟ § شركة هندية رائدة في صناعة الواقيات الذكرية، ترغم على سحب إعلان لها يروج لأحد أنواع الواقيات الذكرية التي تنتجها قبل أيام قليلة من بدء مهرجان "نافراتري" الهندوسي. § تعرف على عشرة أمور يؤدي تجنبها للاستمتاع بزيارة دبي § عزا علماء صينيون متخصصون في علم الزلازل والهزات الأرضية حدوث زلزال بقوة 3.4 درجة على مقياس ريختر للاختبار النووي الأخير الذي أجرته بيونغيانغ، لكن كوريا الشمالية ترجح أن يكون الزلزال من فعل الطبيعة ولا علاقة له بالاختبار النووي. § تعرف على أبرز المحطات في تاريخ السعودية حتى إعلان المملكة في 23 سبتمبر/أيلول عام 1932 § العثور على جثتي الناشطة السورية المعارضة عروبة بركات وابنتها الصحفية حلا بركات في شقتهما في العاصمة التركية اسطنبول. § بي بي سي تستعرض آراء خبراء قانونيين وحقوقيين، بشأن مشروع قانون اقترحته الحكومة المصرية يتوسع في حالات سحب الجنسية. § نعمت شفيق المصرية الحاملة للجنستين الأمريكية والبريطانية وبعد مسيرة أكاديمية حافلة تتولى رئاسة كلية لندن الرائدة للاقتصاد. §