بحث  Skip Navigation Links
  حكايا وخفايا       تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو   ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

لا شيء يبتسم في غزة.. المفكر والدبلوماسي د. علاء أبو عامر يدعو في حديثة لـ"البيادر السياسي" إلى حوار وطني بناء يؤسس لشراكة وطنية

 

 

 

* الناس تشعر بالقهر من حكم حماس، ولا ترى في السلطة منقذاً بل مشارك في القهر

* صراع السلطة قتل النفس النضالي لدى أغلب أفراد الشعب

* الانفصال قادم لا محالة وستكون آثاره كارثية

 

غزة- خاص بـ"البيادر السياسي":ـ حاوره/ محمد المدهون

 

غزة على حافة الانفجار.. المواجهة باتت قريبة.. أزمات إنسانية متصاعدة.. أربع ساعات كهرباء يومياً.. قطع رواتب وخصومات أخرى.. تلويح بإعلان غزة "إقليم متمرد".. نقص حاد في الخدمات الصحية، تلوث شديد في مياه الشرب، مصالحة بعيدة المنال.. وعلى الجانب الآخر حديث عن انفراجات قادمة من مصر، واتفاقات حمساوية دحلانية برعاية مصرية.. تهميش للسلطة.. فما الذي يجري ؟ وإلى أين تسير الأمور ؟ ولمصلحة من ؟ وهل حماس تتأثر بإجراءات السلطة غير المسبوقة ؟.. هذه الأمور ناقشتها "البيادر السياسي" مع المفكر والدبلوماسي الدكتور علاء أبو عامر الخبير في العلاقات الدولية في الحوار التالي.

 

السير نحو المجهول

* تتفاقم معاناة المواطنين في غزة يوماً بعد يوم جراء استمرار الحصار وإجراءات السلطة الأخيرة.. ما هي صورة الوضع الإنساني الآن في غزة ؟ وإلى أين تسير الأمور؟

- غزة تعيش على وجع، لاشيء تراه يبتسم في غزة هذه الأيام، فبعد أن كانت رواتب موظفي السلطة تخلق جواً من البهجة عند مطلع كل شهر، وتجعل هناك حركة في المحلات والأسواق، نراها اليوم شبه منعدمة.. صحيح أن البضائع التجارية المتنوعة موجودة بكثرة في السوق الغزي، ولكن لا يوجد من يشتري هذه البضاعة كما في السابق، فما يتبقى من الراتب لدى موظفي الخدمة العامة لا يكفي إلا لشراء السلع الأساسية وتسديد الفواتير الشهرية، وتسديد الأقساط المدرسية والجامعية، لذلك الأمور تسير نحو المجهول، الناس هنا تضع أيديها على قلوبها فكل تأخير في صرف الراتب الشهري بفعل خطأ فني يظنون هنا أن هناك قراراً بقطع رواتبهم بالكامل، الناس تعيش ألماً نفسياً، لا أعتقد أن حماس وقيادتها هي من يعاني، بل الغزيون هم الذين يعانون، فالإجراءات غير المسبوقة طحنتهم.

 

خلط  الأوراق

* يبدو أن الأمور آخذة بالتصعيد على مختلف الأصعدة.. دعنا بدايةً نتحدث حول التصعيد الأمني.. هل باتت المواجهة مع الاحتلال قريبة؟

- لا أعتقد أنها قريبة، إلا إذا أشتد الحصار على حماس، وتم خنق القطاع اقتصادياً وحياتياً، عندها قد تلجأ حماس إلى خيار شمشون وفق عبارة "علي وعلى أعدائي". أما إذا استمرت الأمور وفق المعطيات الحالية، فإن حماس لن تلجأ إلى العنف، قد تصعد حماس في الضفة من خلال خلاياها، وقد تصعد في القدس وفي الداخل المحتل كي تربك السلطة والاحتلال معاً بهدف خلط الأوراق، لكن في غزة ستبقى تمارس المقاومة الشعبية نحو السلك الشائع شرق قطاع غزة، لكن دون أي تصعيد عسكري.. حماس تعلم أنه لن يخدمها في هذه المرحلة وقد كثر أعدائها، وهي مهددة بأن تصبح تنظيماً إرهابياً مطارداً عالمياً وعربياً، بعد وصف ترامب والسعودية لها بالإرهاب.

 

إقليم متمرد

* التلويح بإعلان قطاع غزة إقليماً متمرداً عاد من جديد.. ماذا يعني ذلك ؟ وما هي خطورته؟

-  سيعلن الرئيس حالة الطوارئ في قطاع غزة، وسيوقع على مجموعة من المراسيم الرئاسية يخرج من خلالها حركات وتنظيمات مختلفة، وعلى رأسها حماس عن القانون، وستوصف بأنها حركات متمردة على الشرعية الفلسطينية.

وهكذا سيتم إخراج  حماس عن القانون، وبالتالي ووفق نصوص المراسيم الرئاسية ستقوم السلطة بتجميد أصول أملاكها ومؤسساتها، بما في ذلك  أموال وصناديق استثمار بنكية، وسيتم إصدار أوامر باعتقال ضد قادتها وناشطيها.

وستوقف السلطة الفلسطينية تحويل الأموال إلى قطاع غزة، ولن تدفع الرواتب لموظفي القطاع العام التابعين لها، وستطلب السلطة من الأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمات دولية أخرى التوقف عن منح مساعدات دولية للقطاع.

كذلك ستقوم السلطة بالتوجه إلى المحكمة العليا الفلسطينية، لمطالبتها بالإعلان عن المجلس التشريعي بأنه "غير قانوني"، وستترافق الخطوة مع إلغاء حصانة كافة أعضاء المجلس، وتشكيل حكومة انتقالية تعمل خلال مدة الطوارئ.

وهذا يعني إن طُبق القرار أن هناك انفصالاً بمعناه النهائي قد وقع بين الضفة وغزة، وهذا سيكون له أثر كارثي على القضية الوطنية الفلسطينية.

 

تمييز

* بالنسبة للسلطة.. هل وصلت الأمور إلى مرحلة الطلاق مع قطاع غزة؟

- لا أري إن كانت عبارة الطلاق هي العبارة المناسبة، ولكن إجراءات السلطة  "غير المسبوقة" تجعل الغزيين يشعرون بأنهم مستهدفون بالمجمل لا لشيء بل كونهم غزيين.. هناك شعور بالتمييز يجعل المجتمع الغزي يشعر بالريبة والشك من كل ما تفعله السلطة، الناس تشعر بالقهر من حكم حماس، ولكن أيضاً لا ترى في السلطة منقذاً بل مشاركاً في القهر، لا يوجد تبرير لتقليص كمية الكهرباء، ولا كذلك لخصومات الرواتب، ولا لقرار التقاعد المبكر للعسكريين الغزيين،غزة تشعر بالتهميش على الصعيد الوطني.

 

فتح تخسر

* المواطنون يدفعون ثمن كل ما يجري، والسلطة وحماس يعلمان ذلك جيداً.. أين  يقف  المواطن أمام هذه المعاناة ؟ وما هو المطلوب منه؟؟

في الأعوام الماضية وفي ذكرى الانطلاقة وذكرى وفاة الرئيس الراحل عرفات كانت مسيرات ومهرجانات التأييد تجمع مئات الألوف من المناصرين الذين يحملون صور الرئيس أبو مازن والرئيس الخالد ياسر عرفات وأعلام حركة فتح، اليوم وبعد الإجراءات "غير المسبوقة"، هناك شك في أن الوضع بقي على ماهو عليه.. رأينا الموظفين يخرجون بعشرات الآلاف ضد سياسة قطع الرواتب منددين بحكومة السيد رامي الحمد الله، باعتقادي فتح تخسر جمهورها في القطاع، فقط بعض النخب الغزية الفتحاوية واليسارية تقدر أن ليس بيد الرئيس من وسائل أخرى غير هذه الوسائل للضغط على حماس لاستعادة غزة، ولكن هذه النخب تقول أن الوقت قد تأخر أكثر من اللازم .

المواطنون أصبحوا يكرهون المقاومة لأن حماس تلوح بها في إسكاتهم عندما يطالبون بالحد الأدنى من الخدمات والحريات (الكهرباء، المعبر..الخ)، وكذلك يكرهون السلطة، هناك من يتمنى عودة الاحتلال، نعم صراع السلطة قتل النفس النضالي لدى أغلب أفراد الشعب، الناس فقدت الثقة بكل الفصائل وعلى رأسها فتح وحماس. 

المواطن قدم لهذه الفصائل كل ما يمكن تقديمه، سجن من قبل الاحتلال، قدم أبناءه شهداء على مذبح الحرية والاستقلال، تحمل الحصار والحرمان والإهانة على معابر ومطارات الذل العربية، المواطن قدم كل الواجبات التي عليه دون أن يحصل على أي حقوق تذكر. 

 

تفاهمات أشبه بالخيال

* لقاءات في القاهرة ما بين دحلان وحماس، وأنباء عن انفراجة بعيداً عن السلطة.. ما الذي جرى في القاهرة ؟ وما هي انعكاساته على الصعيد الوطني؟

- لا أدري إن كان مجلس شورى حماس سيوافق على هذه التفاهمات التي هي أشبه بالخيال، وحدثت في ظروف غير متوقعة، فإن يتفق حلفاء قطر مع حلفاء الإمارات ومصر في ظل الأزمة التي تعصف بدول الخليج هو مفاجأة لنا، وهي صدمة للقيادة الفلسطينية، وبمثابة طعنة في الظهر لها، خصوصاً إذا تبين أن المخابرات المصرية، أي الدولة المصرية، هي من يقف خلفها، كما تشير التقارير الصادرة من وفد حماس ووفد تيار النائب دحلان، فإن ذلك يعني حشر الرئيس أبو مازن في الزاوية، وجعله كمن يحاصر شعبه في غزة ليأتي خصمه النائب محمد دحلان كمنقذ لها، هو موقف لا تحسد عليه قيادة فتح والسلطة.

الموقف المصري محير بصراحة وغير متوقع، كون هناك مصالحة قد حدثت بين الرئيس الفلسطيني والمصري، وهناك تنسيق مواقف بينهما والسلطة أصبحت طرفاً حليفاً لمصر والرباعية العربية ضد إيران، وأخيراً ضد قطر والإخوان.

 

الانفصال قادم

*  هل ما جرى يعني أن الانفصال التام أوشك على الأبواب؟

-  إذا لم تتدارك القيادة الفلسطينية الموقف، وكذلك قيادة حماس، فنحن على أبواب الانفصال، نعم هذا سيحدث لا محالة، وباعتقادي هناك مايسترو واحد يحرك كل اللاعبين ليتحركوا في الاتجاه الذي يرغب هذا المايسترو هو الولايات المتحدة، هي تخدع الجميع، وترتب الأمور كل الأمور لمصلحة إسرائيل.

 

الحوار البناء

* ما هي الحلول الممكنة لكل هذه الأزمات وللحفاظ على وحدة الوطن والقضية؟

- الحوار البناء، غير المخادع، الحوار الذي يؤسس لشراكة حقيقية دون خطط مسبقة لإفشال ما يترتب عليه من نتائج بحجج واهية. أصبحت حماس اليوم قريبة من فتح في برنامجها السياسي بعد نشر وثيقتها السياسية، بقي أن تقبل فتح بأن تكون حماس شريكاً لا تابعاً وأن تقبل حماس بصندوق الاقتراع كفيصل، وبوثيقة الوفاق الوطني كقاسم مشترك للنضال من أجل إنهاء الاحتلال، دون ذلك سنبقى نراوح مكاننا.. إسرائيل تكسب ونحن نخسر على الصعيدين الداخلي والخارجي.

 

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
المنبر الحر
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
شؤون اسرائيلية
مواضيع الغلاف
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
تقول إسرائيل إن الحرب ضد حماس في قطاع غزة "مأساوية" لكن لا تصنّف "إبادة جماعية" كما تتّهم جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل الدولية § بلغت حرب غزة مرحلة حاسمة مع ما يبدو اقترابا لهجوم إسرائيلي على رفح. وقد بدا أن بايدن اتخذ خطوة نادرة للضغط على إسرائيل، لكنه في الواقع يحاول التحرك سياسيا في وضع صعب حتى على الرجل الذي يرأس أقوى بلد في العالم. § بي بي سي أمضت يوما كاملا في إحدى القرى الأكثر تضررا في شمال شرق أفغانستان، حيث جمعت شهادات ومقاطع فيديو صُورت في ذلك الوقت وقصص لناجين وروايات لعمليات الإنقاذ المذهلة للأطفال من مياه الفيضانات. § نستعرض هويات القضاة الـ15 في محكمة العدل الدولية، المكلفين بالنظر في الدعوى التي رفعتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل بتهمة ارتكاب إبادة جماعية بحق المدنيين الفلسطينيين خلال الحرب الدائرة على غزة. § نستعرض في جولة الصحافة هذا اليوم، مقالاً من نيويوك تايمز يتناول مشهد الأزمة الإنسانية العميقة في دارفور، ووسط إستجابة دولية أقل من المأمول. في حين يناقش مقال في واشنطن بوست موقف المعترضين على قرار بايدن بتعليق شحنة السلاح إلى إسرائيل، في ظلّ المؤشرات الميدانية على أن الجيش الإسرائيلي يضطر للقتال مجدداً في مناطق سبق وأن قام بإخلائها، كجباليا وشمال القطاع. § محللون إسرائيليون يرون أن الخلاف بين القيادة العسكرية والسياسية في إسرائيل هو تعبير عن الفشل في تحقيق نتائج الحرب في غزة. § بدأت شاحنات المساعدات بالمرور عبر الرصيف البحري المؤقت بإتجاه قطاع غزة، ويقول مسؤولون أمريكيون إن إنشاء الجسر العائم المؤقت بالقرب من الشاطئ سيسمح لمئات الشاحنات المحملة بالمساعدات بالوصول إلى سكان غزة الذين هم على شفا المجاعة. § توالت تصريحات مسؤولين أردنيين حول "خطورة الوضع" على الحدود الشمالية مع سوريا، فماذا يحدث على الحدود الأردنية السورية؟ وما ترجمته على أرض الواقع؟ § بعدما عاش نحو 50 عاما في بريطانيا اكتشف أنه ليس مواطنا من الأساس § لليوم الثاني والأخير، تتواصل اليوم جلسات الاستماع في محكمة العدل الدولية في إطار قضية رفعتها جنوب أفريقيا على إسرائيل وتتهمها فيها بارتكاب إبادة جماعية. وتقدمت جنوب أفريقيا يوم الخميس بجلسة الاستماع الخاصة بها، وستردّ إسرائيل اليوم الجمعة. § تروي كل من سارة وريم آلامهما من مغادرة غزة والسودان في ظروف حرب مميتة وفقدان أقارب وأحبّة. § هل تخيلت أبداً أن تصل ثقباً أسود أو تدخل فيه على مسافة 15 الف سنة ضوئية أو أكثر؟ § في كوريا الجنوبية، يتمتع نجوم الكيبوب بالشهرة والثروة والملايين من المعجبين الإناث. بي بي سي آي تحقيقات تحكي قصة الصحفيات اللاتي تولين مهمة التحقيق في مجموعات الدردشة السرية لنجوم البوب الكوريين البارزين - ودفعوا ثمناً شخصياً باهظاً. § اعتبر الرئيس السابق للحزب التقدمي الاشتراكي والزعيم الدرزي في لبنان وليد جنبلاط، أن حزب الله يقوم بواجبه في ما وصفه بالدفاع عن لبنان في الجبهة المفتوحة منذ سبعة أشهر. § لا تزال النكبة حتى يومنا هذا ترسم حياة الفلسطينيين، ويقول كثيرون إن هذه الكارثة القديمة لا تزال قادرة على التعبير عن نفسها في صراع قديم لم تلُح في الأفق بعدُ إشارة على قُرب تسويته. § توجه فريق من بي بي سي نيوز عربي لمدينة طولكرم شمال الضفة الغربية المحتلة، لزيارة مخيم نور شمس للاجئين، الذي يعيش فيه أكثر من 13 ألف لاجئ فلسطيني، وهو المخيم الذي شهد على 15 عملية عسكرية إسرائيلية منذ أكتوبر /تشرين الأول الماضي حتى اليوم. § يعد إعلان مصر عزمها التدخل رسمياً لدعم الدعوى التي رفعتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية، مؤشراً على وجود توتر في العلاقات بين البلدين، فما الذي تعنيه هذه الخطوة؟ ولماذا تقدم مصر عليها الآن؟ § تستعرض جولة الصحافة وجهات نظر مختلفة حول تفاعل الرأي العام الغربي مع حرب غزة، وكيف بات هجوم إسرائيل على رفح يهدد اتفاقية السلام بين إسرائيل ومصر § بين الركام والأشلاء والمقابر يبحث الغزيون عن ذويهم المفقودين. وتشمل احتماليات تفسير اختفاء ما تقدره منظمات مدنية بالآلاف، أن يكون المختفون محتجزين لدى السلطات الإسرائيلية. § صحيح أن العلاقات التجارية ين إسرائيل والبحرين لم تتخط أرقاما قياسية، لكن ومع ذلك، لا يبدو أن البحرين مستعدة للتخلي عن تطبيع علاقاتها مع إسرائيل ولا أن تعيد النظر في هذه الخطوة § المتحدث باسم كتائب القسام يعلن انقطاع الاتصال بمجموعة من المقاتلين يحرسون أربع رهائن إسرائيليين "بسبب القصف الإسرائيلي"، بينما تتقدم الدبابات الإسرائيلية نحو مخيم جباليا شمالي القطاع. § بي بي سي تطلع على أحوال بعض الجرحى والمرضى الفلسطينيين ممن يحتاجون للعلاج في الخارج وباتوا عالقين في قطاع غزة بعد سيطرة الجيش الإسرائيلي عليه وإغلاقه. § نبذة عن مخيمات اللاجئين الفلسطينيين الثمانية في قطاع غزة والظروف المعيشية فيها. § بي بي سي تطلع على أحوال بعض الجرحى والمرضى الفلسطينيين ممن يحتاجون للعلاج في الخارج وباتوا عالقين في قطاع غزة بعد سيطرة الجيش الإسرائيلي عليه وإغلاقه. § الأهلي المصري والترجي التونسي يستعدان لمباراة الذهاب بنهائي دوري أبطال أفريقيا § يرى الروائي الليبي البريطاني هشام مطر في الميل إلى تفضيل الماضي في ليبيا عن الحاضر خطورة لأنّه يعد تشتيتا للانتباه و ويحول دون الخوض في حوارت أكثر أهمية § بطاقة حمراء وغرامة مالية لمدرب يوفنتوس بسبب ركله لوحة إعلانية § غضب بعد اعتداء تركي على مصري في إسطنبول والسلطات تحقق § دار الإفتاء الليبية يصدر فتوى "للجهاد ضد فاغنر" في ليبيا § طفلة سورية تتعرض للتنمر بسبب تشوه خلقي في عمودها الفقري § خطاب عباس وصورة تميم وبشار، ماذا حدث في قمة العربية بالبحرين؟ § تتوجه الأنظار في الفترة المقبلة إلى العاصمة الفرنسية باريس حيث ستقام الألعاب الأولمبية والبارالمبية لهذا العام. شباب من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يتحضرون للمشاركة بهذه الألعاب. ما هي أبرز تحدياتهم؟ وما هي طموحاتهم وأحلامهم؟ § كيف ستغير هذه التقنيات الجديدة مستقبل قطاع البناء والتشييد؟ § شاهد البث المباشر لتلفزيون بي بي سي § خرجت مظاهرات في عدد من دول العالم إحياء للذكرى الـ76 لما يُعرف بـ"النكبة الفلسطينية". § في جولة الصحافة نستعرض تحليلا حول التقدم الكبير الذي حققته دول في الشرق الأوسط في قطاع تكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي، وسط تخوّف غربي من علاقة هذه الدول مع الصين وحالة الحريات في داخلها، كما نستعرض قراءة حول زيارة بلينكن إلى أوكرانيا، وفيما إذا قدّمت المطلوب منها؟ § شهدت العلاقات المصرية الإيرانية تقلبات كثيرة غلب على معظمها حالة من عدم التقارب والتوتر، وفيما يلي أبرز تلك المحطات السياسية في تاريخ العلاقات المصرية الإيرانية من عشرينيات القرن الماضي وحتى الآن. § رغم أن التوائم يحظون بالتقدير في بلدة بنيجيريا لكن النظرة تختلف بشكل كبير في منطقة أخرى بنفس البلاد. فلماذا هذا التباين؟ § مراقبون يرون أن كوهين، محامي ترامب السابق، قد يشكّل النقطة الأضعف في تلك المحاكمة. § لاقت حملة انطلقت على منصات التواصل الاجتماعي تعرف باسم "Blockout2024" تفاعلا كبيرا، وحثت المستخدمين على حظر حسابات المشاهير الذين "ظلوا صامتين بشأن الأزمة الإنسانية في غزة"، وتهدف الحملة إلى "إيقاف تدفق الدخل والشعبية" لهؤلاء المشاهير، والتركيز على المشاهير الذين يروجون لشركات داعمة لإسرائيل. § من أرشيف بي بي سي، مقابلة صحفية مع الزعيم الكوبي فيدل كاسترو قبيل أزمة الصواريخ الكوبية التي جعلت العالم على حافة حرب نووية آنذاك. فماذا نعرف عن تلك الأزمة؟ § قال عضو بارز في حكومة إقليم كردستان إن المسؤولين استعانوا بتحقيق بي بي سي في تحديد مكان مجيد. § الكرملين يُعلن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيقيل حليفه القديم سيرغي شويغو من منصب وزير الدفاع. ويعين في منصبه نائب رئيس الوزراء، أندريه بيلوسوف، الخبير الاقتصادي الذي يتمتع بخبرة عسكرية متواضعة. §